TLB News (طلبة نيوز للإعلام الحر)
توطين نماذج دولية للمناهج
03/01/2018 - 11:00pm

يتوقع ان يشرع المجلس التنفيذي للمركز الوطني لتطوير المناهج، الذي عين مجلس الوزراء اخيرا اعضاءه، في عمله قريبا، فيما كشف مصدر مطلع في المجلس الاعلى للمركز سعي الاخير لتوطين بعض النماذج الدولية في المناهج المدرسية، تحديدا تجارب فنلندا ولبنان والامارات العربية ونماذجها في التربية والتعليم، حيث تعد تجارب هذه الدول متقدمة بهذا المجال.
وكشف المصدر لـ"الغد" امس ان المجلس الاعلى للمركز، الذي يرأسه رئيس الوزراء الأسبق د.عدنان بدران، اقر العديد من القضايا المرتبطة بالجوانب الادارية والفنية، والمتمثلة بإقرار الموازنة الخاصة بالمركز من قبل الحكومة، واختيار رئيس واعضاء المجلس التنفيذي له.
ووافق مجلس الوزراء قبل ايام، وبناء على تنسيب المجلس الاعلى لمركز المناهج، على أول تشكيلة لادارة المجلس التنفيذي للمركز، ويترأسه المدير العام محمود المساد، بينما يضم بعضويته كلا من: د.سليمان القادري، د.عدنان العتوم، د.هنا كنعان، د.هنا ملحس، د.وفا الخضرا وعلاء شعبان.
وأشار المصدر الى ان للمجلس التنفيذي دورا مهما في المرحلة المقبلة لأن من أبرز مهامه إعداد المناهج والكتب المدرسية، لافتا الى ان اعضاء المجلس تم اختيارهم "بخبرات متنوعة".
وكان تطوير الكتب المدرسية العام قبل الماضي قد تسبب بأزمة واسعة، وسط اتهامات لوزارة التربية بالخروج في بعض التعديلات عن القيم العربية والدينية، وهو ما نفته الوزارة وفندته، فيما نتج عن تلك الازمة تاسيس المركز الوطني للمناهج.
وبحسب نظام المركز فان المجلس التنفيذي يتولى تنفيذ المهام، وإعداد السياسة العامة للمركز والخطط والبرامج اللازمة لتنفيذها ورفعها للمجلس لإقرارها، وتشكيل لجنة او اكثر من بين اعضائه او غيرهم لتحقيق اهداف المركز، وتحديد مهامها وواجباتها في قرار تشكيلها، إعداد التعليمات اللازمة لعمل المركز ورفعها للمجلس لإقرارها، ويجتمع بدعوة من المدير مرة على الاقل في الشهر أو كلما دعت الحاجة لذلك.
وأوضح المصدر انه المجلس الاعلى عقد خلال الاشهر القليلة الماضية العديد من الجلسات الفكرية الموسعة. كما زار رئيس المجلس العديد من الدول للاطلاع على تجاربها في التربية والتعليم، وناقش مع المعنيين في تلك الدول المناهج الخاصة في فنلندا والإمارات ولبنان، وكيفية توطين بعض النماذج الدولية محليا. كما والتقى أكاديمين أردنيين مختصين بالمناهج؛ حيث تم تأطير جزء من الافكار بهذا الشأن.
وبين ان المجلس الاعلى وبحسب نظامه سيقر النتاجات العامة للمناهج المطورة والتقييم والتقويم، بحيث يتم احالة المناهج المطورة لمجلس التربية والتعليم لإقرارها.
يذكر ان المركز الوطني للمناهج يهدف بحسب النظام الى تطوير المناهج والكتب المدرسية والامتحانات وفقا لأفضل الاساليب الحديثة، وبما يتماشى مع احتياجات المملكة ومسيرة التعليم المثلى وفلسفة التربية والتعليم وأهدافها الواردة في القانون، والثوابت الدينية والوطنية من خلال مراجعة وتطوير الاطار العام للمناهج والتقويم، ابتداء من مرحلة الطفولة المبكرة وحتى الصف الثاني عشر، بما في ذلك النتاجات التعلمية العامة والخاصة بالمباحث جميعها واستراتيجيات التدريس والتقييم والتقويم.
كما يهدف الى تطوير مؤشرات الاداء الرئيسية للمناهج واجراء التقييم والتقويم مع التركيز على النتاجات التعلمية للطلبة لكل مرحلة دراسية، بالإضافة الى تطوير الكتب المدرسية والمواد التعلمية وأدلة المعلمين، والتنسيق مع الجهات المسؤولة لتدريب المعلمين لتمكينهم من تطبيق المناهج، وتطوير الاختبارات وامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) وغيرها من التقييمات المستحدثة للطلبة

اضف تعليقك

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
Image CAPTCHA
أدخل الحروف التي تظهر بالصورة (بدون فراغات)